ابنـــــــــــــــــــــــــــاء مصــــــــــــــــــــــــــــر
بسم الله الرحمن الرحيم



عزيزى الزائر / عزيزتى الزائرة ارجو التكرم بتسجيل الدخول اذا كنت عضوا فى المنتدى

او التسجيل ان لم تكن عضوا وتريد الانضمام الى اسرة المنتدى يسعدنا ويشرفنا انضمامك الينا





_________________






اسرة المنتدى


_________________


اسرة المنتدى

بسم الله الرحمن الرحيم


اسرة المنتدى


_________________

_________________

ابنـــــــــــــــــــــــــــاء مصــــــــــــــــــــــــــــر

تعارف ثقافى رياضى اسلامى عام مكتبه كمبيوتر ونت جوال طبى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» طريقة عمل شوكولاتة النوتيلا بالمنزل
الخميس 26 يوليو 2018 - 0:15 من طرف marwa

»  متجر لبيع (#الأزواج)
الخميس 5 يوليو 2018 - 0:33 من طرف farah

» عباية الفراشة بنوع تاني خفيفة للبيت بشكل رائع
الأربعاء 4 يوليو 2018 - 23:15 من طرف farah

» عباية للبيت و للأستقبال سهلة و بسيطة بنصف كم من قماش الكنار الملون - هوايتي
الأربعاء 4 يوليو 2018 - 20:34 من طرف farah

» شرح طريقة أخد القياسات ووضعها على الباترون مباشرة بالخطوات فرصة للتعلم
الأربعاء 4 يوليو 2018 - 20:03 من طرف warda

» حين يجوع جسد الانسان ياكل نفسه او يقوم بعمليه تنظيف لنفسه
الأربعاء 4 يوليو 2018 - 4:26 من طرف warda

» فوائد البقدونس
الأربعاء 4 يوليو 2018 - 4:25 من طرف warda

» اعراض سرطان الثدى وطرق علاجه
الأربعاء 4 يوليو 2018 - 4:23 من طرف warda

» علمتـــــــــــــنى الحياه
الإثنين 2 يوليو 2018 - 23:05 من طرف warda

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
marwa - 1852
 
nada - 1271
 
the queen - 784
 
farah - 687
 
warda - 517
 
essam - 413
 
nour - 342
 
the king - 339
 
salwa - 285
 
sarah - 205
 

شاطر | 
 

 من معجزات الله في البحار

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
the queen
المدير العام

المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 784
تاريخ التسجيل : 07/11/2009
الموقع : nogoom3.ahlamotada.com

مُساهمةموضوع: من معجزات الله في البحار   الثلاثاء 22 مارس 2011 - 15:01


من معجزات الله في البحار


البحر ازرق مع ان الماء لا لون له

هل تعلم لماذا لون سطح البحار زرقاء

أنه بسبب مواجهته للسماء وان صورة السماء عندما تنعكس على سطح الماء تظهره

بلونها

أحضر إناء ماء وضعه بالخارج مواجها للسماء فلم يتلون سطح الماء باللون الأزرق


هل تعلم الإجابة؟


الأجابه فى قوله تعالى(أو كظلمات في بحر لجي يغشاه موج من فوقه موج من فوقه

سحاب ظلمات بعضها فوق بعض إذا أخرج يده لم يكد يراها ومن لم يجعل الله له نورا

فما له من نور)




هذه آية تشبيهه يشبه فيها المولى موقف الجاحدون لآيات الله كموقف الواقف فى قاع

البحر العميق فلا يرى شىء ابدا بسبب الظلمة ومعنى كلمة لجى اى عميق.


والعلماء يقولون ان متوسط عمق البحار 4 كيلو متر ويصل عمق بعضها الى 11 كيلومتر

وان قاع المحيط مظلم اظلام كامل فلا يصله شىء من النور ابدا وان ضوء الشمس

عندما يصل الى الطبقة الدنيا من الغلاف الغازى فإن 49 % من ضوء الشمس يتشتت

ويرد الى خارج هذه الطبقة والذى يصل الأرض هو 51 % فقط وهذه النسبة عندما تصل

لسطح البحر ينعكس جزء ويُعين على انعكاسه الأمواج السطحية ولم يكن العلماء

يعلمون من أمواج البحر الا الأمواج السطحية الى سنة 1955 م لم يكن احد يدرك ان

فى البحرهناك أمواج عميقة على الإطلاق وقسموا هذه الأمواج السطحية الى نوعين

أمواج تحدثها الرياح وأمواج تُحدثها ظاهرة المد والجزر والجزء الباقى من الضوء يبدأ فى

التحرك داخل البحر واول ما يبدأ يتحلل الى أطيافه السبعة الأحمر والبرتقالى والأصفر

والأخضر والأزرق والنيلى والبنفسجى




هذه حقيقة تم الوصول اليها بعد إقامة مئات من المحطات البحرية .. والتقاط الصور

بالأقمار الصناعة .. والذي قال هذا الكلام هو البروفيسور شرايدر .. وهو من أكبر علماء

البحار بألمانيا الغربية .. كان يقول : إذا تقدم العلم فلا بد أن يتراجع الدين .. لكنه عندما

سمع معاني آيات القرآن بهت وقال : إن هذا لا يمكن أن يكون كلام بشر .. ويأتي

البروفيسور دورجاروا أستاذ علم جيولوجيا البحار ليعطينا ما وصل إليه العلم في قوله

تعالى : ( أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُّجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ مَوْجٌ مِّن فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ

بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَن لَّمْ يَجْعَلِ اللَّهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِن نُّورٍ

)سورة النور : 40 .. فيقول لقد كان الإنسان في الماضي لا يستطيع أن يغوص بدون

استخدام الآلات أكثر من عشرين مترا .. ولكننا نغوص الآن في أعماق البحار بواسطة

المعدات الحديثة فنجد ظلاما شديدا على عمق مائتي متر .. الآية الكريمة تقول بَحْرٍ

لُّجِّيٍّ ) كما .. أعطتنا اكتشافات أعماق البحار صورة لمعنى قوله تعالى : ( ظُلُمَاتٌ

بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ ) فالمعروف أن ألوان الطيف سبعة ...منها الأحمر والأصفر والأزرق

والأخضر والبرتقالي إلى آخرة .. فإذا غصنا في أعماق البحر تختفي هذه الألوان واحدا

بعد الآخر .. واختفاء كل لون يعطي ظلمة .. فالأحمر يختفي أولا ثم البرتقالي ثم

الأصفر .. وآخر الألوان اختفاء هو اللون الأزرق على عمق مائتي متر .. كل لون يختفي

يعطي جزءا من الظلمة حتى تصل إلى الظلمة الكاملة .. أما قوله تعالى : ( مَوْجٌ مِّن

فَوْقِهِ مَوْجٌ ) فقد ثبت علميا أن هناك فاصلا بين الجزء العميق من البحر والجزء العلوي .

. وأن هذا الفاصل ملئ بالأمواج فكأن هناك أمواجا على حافة الجزء العميق المظلم من

البحر وهذه لا نراها وهناك أمواج على سطح البحر وهذه نراها .. فكأنها موج من فوقه

موج .. وهذه حقيقة علمية مؤكدة ولذلك قال البروفيسور دورجاروا عن هذه الآيات

القرآنية : إن هذا لا يمكن أن يكون علما بشريا




ووهكذا فهى ظلمات بعضها فوق بعض وتظل هذه الأطياف تُمتص بالتدريج الا ان الطيف

الأزرق هو أخرهم فهو أكثرهم استمرارية ولهذا السبب فإن سطح البحر يبدو باللون

الأزرق وهذا التحلل الذى يحدث للضوء يستمر الى عمق لا يتعدى 200 متر فقط تحت

سطح البحر وهذا النطاق يسميه العلماء منطقة الضوء وهتى التى تثرى بالحياة وبعد

ذلك تاتى طبقة تسمى شبه الضوء وتصل من 200 متر الى 100 متر تحت سطح البحر

ولكن العلماء اكتشفوا سنة 1955 ان هناك أمواج عميقة عند عمق 1000 وهذه الأمواج

العميقة تفوق فى شدتها كل الأمواج السطحية بمئات المرات فى طول الموجة وفى

شدتها" أو كظلمات في بحر لجي يغشاه موج من فوقه موج"





فمن الذى عرف رسولنا الحبيب هذا وما الذى جعله يخوض فى قضية غيبية كهذه لولا

انه كان موحى اليه من رب العالمين وهذه الأمواج العميقة تُحدث ظلمة عميقة فى

أعماق البحر لدرجة ان الإنسان اذا وصل تحت 1000 متر واخرج يده فلن يراها من شدة

الظلمة



وهناك إعجاز أخر فقد كان العلماء يعتقدون أن الحياة تحت منطقة الضوء مستحيلة ولا

يوجد كائنات الا انهم بعد أن وصلوا الى قاع البحر باجهزة خاصة تبين لهم أن هناك

كائنات حية وان هناك ديدان يصل طولها الى 200 متر



وان الكائنات الحية هناك لها لون فوسفورى يجعلها مضيئة بذاتها او جزء من جسده

مضىء ولذلك كائن ينزل الى اسفل بدون مصدر ضوء فلن يراه اى كائن أخر فى قاع

البحر(ومن لم يجعل الله له نورا فما له من نور )



وهناك اعجاز اخر فى الأية الكريمة ( والبحر المسجور)

فتسجير البحر هو الذى يُكسب قاع البحر بعض الدفىء حتى تعيش هذه الكائنات

الموجودة فى القاع



البرزخ البحري


الصور الحديثة التي التقطت للبحار قد اثبتت أن بحار الدنيا ليست موحدة التكوين .. بل

هي تختلف في الحرارة والملوحة والكثافة ونسبة الأوكسجين .. وفي صورة التقطت

بالاقمار الصناعية .. ظهر كل بحر بلون مختلف عن البحر الآخر .. فبعضها أزرق قاتم

وبعضها أسود وبعضها أصفر .. وذلك بسبب اختلاف درجات الحرارة في كل بحر عن

الآخر .. وقد التقطت هذه الصورة بالخاصية الحرارية وبالأقمار الصناعية ومن سفن

الفضاء .. وظهر خط أبيض رفيع يفصل بين كل بحر وآخر قال تعالى : ( مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ

يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لَّا يَبْغِيَانِ ) نجد أن وسائل العلم الحديث قد وصلت إلى تصوير

البرزخ بين البحرين .. وبينت معنى ( لَّا يَبْغِيَانِ) بأن مياه أي بحر حين تدخل إلى البحر

الآخر عن طريق البرزخ فلا تبغي مياه بحر على مياه بحر آخر فتغيرها




فمثلاً: وجدوا أن المحيط الأطلنطي مثلا لا يتكون من بحر واحد بل من بحار مختلفة وهو

محيط واحد لما جاءت مئات المحطات ووضعت ميزت .. هذه المحطات المختلفة أن هذا

بحر ملح وهذا كذلك أيضا بحر مالح آخر .. هذا له خصائصه وهذا له خصائصه في إطار

هذا البحر تختلف :




الحرارة والكثافة والملوحة والأحياء المائية قابلية ذوبان الأكسجين خاصة بهذه المنطقة

بجميع مناطقها هذان بحران مختلفان مالحان يلتقيان في محيط واحد فضلا عن بحرين

مختلفين يلتقيان كذلك كالبحر الأبيض والبحر الأحمر وكالبحر الأبيض والمحيط

الأطلنطي وكالبحر الأحمر وخليج عدن يلتقيان أيضا في مضايق معينة ففي 1942 عرف

لأول مرة أن هناك بحارا كاملة يختلف بعضها عن بعض في الخصائص والصفات وتلتقى



وعلماء البحار يقولون :





إن أعظم وصف للبحار ومياه البحار : أنها ليست ثابتة . .. ليست ساكنة ..أهم شيء

في البحار أنها متحركة .. فالمد والجزر والتيارات المائية والأمواج والأعاصير عوامل كثيرة

جدا كلها عوامل خلط بين هذه البحار وهنا يرد على الخاطر سؤال : فإذا كان الأمر

كذلك فلماذا لا تمتزج هذه البحار ولا تتجانس ؟ ! درسوا ذلك فوجدوا الإجابة:





أن هناك برزخا مائيا وفاصلا مائيا يفصل بين كل بحرين يلتقيان في مكان واحد سواء

في محيط أو في مضيق هناك برزخ وفاصل يفصل بين هذا البحر وهذا البحر .. تمكنوا

من معرفة هذا الفاصل وتحديد ماهيته بماذا ؟ هل بالعين ؟ لا .. وإنما بالقياسات

الدقيقة لدرجة الملوحة ولدرجة الحرارة والكثافة وهذه الأمور لا ترى بالعين المجردة.



منقووووووووووووول

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nogoom3.ahlamontada.com
nada
عضو مثالى
عضو مثالى


عدد المساهمات : 1271
تاريخ التسجيل : 07/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: من معجزات الله في البحار   الثلاثاء 22 مارس 2011 - 16:46

سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

قدر كل شيىء فاحسن تقديره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
marwa
نائب المدير

نائب المدير
avatar

عدد المساهمات : 1852
تاريخ التسجيل : 14/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: من معجزات الله في البحار   الخميس 24 مارس 2011 - 15:27

شكرا على المعلومات المفيده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من معجزات الله في البحار
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ابنـــــــــــــــــــــــــــاء مصــــــــــــــــــــــــــــر :: المنتـــــــــدى الثقـــــــــــافى :: المعلومات العامه وكل ماهو جديد وقديم فى الثقافه فى كل المجالات-
انتقل الى: